Generations-For-Peace-NGO-Advanced Training-HRH Prince Feisal-Jordan-2015-Board-Members-GFP٧ تموز ٢٠١٥ عمان: قامت هيئة أجيال السلام، وهي منظمة بناء السلام العالمية التي تأخذ من الأردن مقرّاً لها، بتعيين ثلاثة أعضاء جُدد في مجلس إدارتها ضمن سعيها لتعزيز جهودها في بناء التماسك الاجتماعي والتسامح الفعّال والمواطنة المسؤولة في مجتمعات تواجه الصراع والعنف في الأردن ومناطق مختلفة حول العالم.

يضيف الأعضاء الجدد خبراتٍ واسعةً في مجالات العمل غير الربحي والعمل الخيري والحكومي والإعلام والشراكات التجارية لمجلس إدارة هيئة أجيال السلام، والأعضاء الجدد هُم: معالي السيد سمير مراد، وهو رجل أعمال وريادي اجتماعي، ورئيس شركة سعيد مراد وأولاده، يتفانى لتنمية الشباب والتعليم والتوظيف والمواطنة المسؤولة. ومعالي السيدة سوزان عفانة، وهي متخصصة في مجال الاتصال والإعلام، وتعمل حالياً كمدير شريك لشركة Advvise، وعملت سابقاً مديرةً للاتصال والتسويق والمسؤولية الاجتماعية المؤسسية في مجموعة زين، ورئيس تحرير في التلفزيون الأردني. وأخيراً السيدة ديما بيبي الرئيس التنفيذي لإنجاز منذ عام 2005، وهي عضو مُؤسس لملتقى المؤسسات العربية الداعمة، ومستشارة لمجلس إدارة صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية.

صاحب السموّ الملكي الأمير فيصل بن الحسين، مؤسس ورئيس مجلس إدارة هيئة أجيال السلام علّق قائلاً: “تُرحّب هيئة أجيال السلام بثلاثة أعضاء جُدد لمجلس الإدارة، والذين يأتون بخبراتٍ مميّزة ورُؤىً قيّمة لمجلس إدارتنا. فإخلاصهم وقيادتهم ستكون ذا دورٍ فاعلٍ في تحقيق التقدُّم لدور هيئة أجيال السلام في مجال السلام والتنمية.”

الأعضاء الثلاثة الجدد ينضمون للمجلس القائم والذي يتألف من كلٍ من: معالي السيد عقل بلتاجي أمين عمان الكبرى، والسيد علاء خليفة، مُدير شريك في شركة خليفة ومشاركوه للقانون، والسيد مازن طنطش الرئيس التنفيذي لمجموعة طنطش، والسيدة جادرانكا شتكوفيتش كلارك مديرة معهد أجيال السلام، وصاحب السموّ الأمير فيصل بن الحسين، مؤسس ورئيس مجلس إدارة هيئة أجيال السلام.

يُمكن الحصول على مزيد من المعلومات حول أعضاء مجلس الإدارة الحالي من خلال زيارة الموقع الإلكتروني لهيئة أجيال السلام:https://www.staging.gfp.jo/ar/leadership-arab/

من الجدير بالذكر أن هيئة أجيال السلام هي منظمة غير ربحية تأسست عام 2007 وتلتزم ببناء السلام المستدام وتحويل الصراع من خلال الرياضة والفن والتأييد والحوار والتمكين.